الرئيسية » اقتصاد الشارع

اقتصاد الشارع

مطالب السوريين من حكومتهم بين ’الحق‘ و ’النق‘: هل نحن شعب ’نقاق‘؟

عند كل أزمة معيشية تعيشها سورية، تضج مواقع التواصل الاجتماعي بالشكاوى والانتقادات والتعبير عن الاستياء، بالمختصر يبدأ المواطنون عبر منبرهم الوحيد “فيس بوك” بـ”النق”!! فهل اعتاد المواطن على هذا “النق” أم أنه فعلا على حق؟.. التبريرات الحكومية التي برزت في الفترة الأخيرة، شرحت مرارا وتكرار أن هذه الأزمات المعيشية سببها الأساسي الحصار الاقتصادي والعقوبات، والتي ربما كان الهدف منها التخفيف ...

أكمل القراءة »

هل يستمر نهج السوق الاجتماعي أم تُحدد هوية جديدة؟

سنوات خلت وما زال الاقتصاد السوري يبحث عن هويته الضائعة، ما بين اشتراكية ورأسمالية، أو تلك التي تندرج ضمن اقتصاد السوق الاجتماعي، فهو أشبه بالماء بلا لون أو طعم أو رائحة، ورغم أن المؤتمر القطري العاشر لحزب البعث أقرَّ في عام 2005 هوية الاقتصاد السوري بأنه اقتصاد سوق اجتماعي، إلا أن خبراء الاقتصاد لا يرون بأن ما طبق بعدها له ...

أكمل القراءة »

فنان سوري يهاجم البطاقة الذكية: “مين الفيثاغورس اللي حط هي النظرية”

نشر الفنان السوري شادي أسود مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على أحد مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” قائلاً: “مين الفيثاغورس اللي حط هي النظرية أنو 200 لتر بنزين بالشهر تكفيك روحه رجعه”. مضيفاً: “نحن مالنا غنم، وضد أنو تستعملونا غنم، وإذا وصلتوا لمرحلة انكن تضغطوا علينا إنو نبطل نسافر، أنتوا ح تخلونا نسافر”، واستطرد “لأنو 8 سنين حرب واستراتيجية خارجية ما كرهتنا ...

أكمل القراءة »

شتاء الطوابير الطويل: «الخدّ تعوّد على اللّطم»!

انخفض الضجيج المرتبط بأزمة حوامل الطاقة في سوريا. لكنّ ذلك لا يعني أنّ الأزمة الراهنة قد انتهت، بقدر ما يعكس نوعاً من «التأقلم» الاضطراري، سواء عبر إيجاد حلول وبدائل «مؤقتة»، أم من خلال اعتياد الأمر. ولئن اختبر سكّان العاصمة زيادة طارئة في عدد ساعات التقنين الكهربائي أخيراً، فإنّ ما تعيشه دمشق هو الحال «الطبيعي» لمعظم المُدن الأخرى مثل حمص وحلب ...

أكمل القراءة »

الطبقة الوسطى تتلاشى من 60 % إلى أقل من 14 % المجتمع السوري يفقد توازنه بفقدان الحامل الأساسي لاقتصاده والمُنتج الأكبر لنخَبه

الأوضاع الاقتصادية السيئة…. الهجرة…. النزوح… التخريب والدمار، أسباب كثيرة أدت في النهاية إلى انحسار الطبقة الوسطى التي تعدّ الحامل الأساسي للاقتصاد الوطني في الدرجة الأولى، وللمستوى التعليمي والثقافي والاجتماعي للبلد في الدرجة الثانية… وبعد أن كانت هذه الطبقة تشكل 60 % من السوريين، أصبحت أقل من 14 % حسب آخر التقديرات المتوفرة، فما هي تبعات انحسار هذه الطبقة؟ وهل من ...

أكمل القراءة »

دعم «خالي الدسم»… لقمة مغمّسة بـ«التّمنين»!

حضر ملف «الدعم الاجتماعي» دائماً، وبتفاخر، في معظم الأحاديث الحكوميّة. تحرص بعض التصريحات على الإيحاء بأنّ مسألة «الدعم» تكاد تكون امتيازاً سوريّاً رائداً، يستلزم «امتنان» المواطن. والواقع أنّ أعتى الدول الرأسمالية لم تتوقّف عن توفير «الدعم» لمواطنيها، مع الحرص على وصوله إلى مستحقّيه، سواء عبر مبالغ نقدية، أو قسائم تغذية، أو «معاشات بطالة». في كثير من بلاد العالم يحضر الدعم ...

أكمل القراءة »

منذ السبعينات حتى الآن… الفساد ينتصر على استراتيجيات مكافحيه!

يشكل الفساد خطراً على اقتصاد الدولة ومؤسساتها، إذ يعد مستنقعاً يعمل على طرد الاستثمارات الدولية، ويساهم في انخفاض دخول الأفراد وانعدام الطبقة المتوسطة، ورغم كل  إجراءات مكافحة الفساد التي تدّعيها الحكومة السورية، إلا أن تلك الإجراءات لم تفلح في تغير ملموس على مستوى الفساد الكبير، حيث وقعت سورية ضمن قائمة الدول الـ 10 الأكثر فساداً على مستوى العالم، وفق تقرير ...

أكمل القراءة »

«هذا من فضل ربي»

أنت لست بحاجة لأن تكون خبيراً اقتصاديا أو مفكرا ومثقفا ثورياً لتدرك أن الفقر الأسود قد التهم الشعب، ولن تحتاج لتدقيق عميق في الشارع السوري لتلمس الفوارق الطبقية والاقتصادية الهائلة التي يعيشها المواطنون، وتلك الهوة الساحقة التي باتت تفصل بين أثريائه الجدد وفقرائه المزمنون، فنحن شعب تجاوز خط الفقر المادي الموضّح عالميا بأنه «العيش بأقل من دولار واحد في اليوم» ...

أكمل القراءة »

مواطنون يشكون “نشل “مخصصاتهم من البنزين عبر البطاقة الذكية

يشكو العديد من المواطنين في اللاذقية من «سرقة» مخصصاتهم من البطاقة الذكية واقتطاع كميات أكبر من الكميات التي تتم تعبئتها من مادة البنزين عبر البطاقة من المحطات في اللاذقية، بحسب ما ذكر عدد منهم لـ«الوطن»، مبينين أنهم عندما يقومون بتعبئة 20 لتراً من البنزين على سبيل المثال، تصلهم رسالة نصية باقتطاع 50 لتراً وهي الكمية اليومية المخصصة للمركبات من المادة. ...

أكمل القراءة »

غابت وسائل التدفئة في الصف فأحضر الطلاب بطانياتهم معهم(صورة) رواد المواقع الإلكترونية:” هل ينقطع المازوت عن مكتب المدير؟”

سيريالايف انتشرت عدة صور لطلاب داخل صفهم “في قرية حرفا” وهم يغطون أنفسهم ببطانيات لمواجهة البرد داخل صفهم الابتدائي. غياب المازوت وعدم وجود وسيلة تدفئة مناسبة دفعت الطلاب لجلب بطانياتهم معهم، وطرحت العديد من المواقع الإخبارية أسئلة منها: “هل انقطع المازوت عن مكتب المدير أيضاً”؟ القرية الواقعة في جبل الشيخ والتابعة لمنطقة قطنا بريف دمشق، تعاني من البرد الشديد خلال ...

أكمل القراءة »